عندما يعتصرك الألم وتعذبك المعاناة وتسحقك الحاجة ويسيطر عليك الخوف وتشعر بأنك وحيد هزيل عاري يكتنف قلبك حزن الدنيا، إستجمع قواك الداخلية وبكل ما أوتيت من قوة أمسك بالقلم والدفتر وأكتب أجمل قصة لحياتك القادمة. أكتبها بكل وضوح وإيجابية. أكتب كل الأشياء الجميلة التي تتمناها وكل الحلول التي ستسعدك وترضيك. إسمح للدموع أن تنسكب على الورق وتلطخ الحبر فهذا يسقي كلماتك من فيض مشاعرك الصادقة. بعدها خذ الدفتر وإحتفظ به في مكان آمن ولا تنظر له مرة أخرى. حينها سترى من الله ما يسرك. إستمر في حياتك كما هي وهي ستأخذك إلى ما كتبته. أنت تستخدم تلك المشاعر المتدفقة والعنيفة لخلق واقع جديد. أكتب ما . . . إقرأ المزيد