هاجر الى مدينة جديدة .. لم يزرها من قبل.. لا يعرف قوانينها.. لغتها .. ناسها.. شعر كليا بالغربة .. فهو لا يعرف كيف يتكيف مع هذه البيئة الجديدة..قرر ان يشق طريقه في مكان جديد تماما.. توقع ان يواجه بعض الصعوبات لكنه لم يكن يعلم ان الامور بهذا لسوء …يحاول الحديث مع من يقابلهم لكنهم لا يجيبونه… لا احد يتفاعل معه ، حتى وجده … عجوز طيب الملامح .. غرز الزمن خطوطه العميقة على وجهه ..عيناه تفيضان حكمة وسكينة … مشغولا ببرد قطعة من الخشب ببطئ… حدث نفسه .. هل لازال هناك من يعمل بهذه الادوات في هذا الزمان؟ اي مدينة هذه ؟ كان فرحا جدا . . . إقرأ المزيد

لطالما سألت نفسي ، ما هي اللحظة ؟ كيف اعيش هذه اللحظة ؟ الجميع من مدربين وواعيين تكلموا بهذه اللحظة وعرّفوها بشكل مبسط ومعقد ، و تكلموا بالقليل والكثير ، لكني لم استشعرها !! لهذا رجعت الى داخلي وطلبت الاجابة ، وكانت الاجابة على شكل تجربة ، ساتكلم عن خلاصة هذه التجربة . حتى تعيش اللحظة يجب ان تكون واعي لكل ما تقوم به ، واعي بكيانك المادي وكيانك الروحي ” الذي يتضمن انفعالاتك ومشاعرك” ، هذا الوعي ليس عبثا يا صديقي ، بل هو الذي سيساعدك بان تدخل تلك اللحظة تلك الجنة وقت ما شئت ☺ . بعد هذا الوعي يجب ان تزيد شعور . . . إقرأ المزيد

صباح الخيرات و الليرات ههههه …. اليوم رح اكتبلكم خلاصه اكتشافاتي هههه وهي رساله للرجل والمرأه في نفس الوقت بطبيعة الحال الرجل في حياته سيتعرف على انواع كثيره من النساء …. طبعاهنا انااتكلم عن الرجل الطبيعي و في طريقه سيجد المرأه المناسبه لتركيبته ….هنا لا يوجد تفضيل ولا احسن ولا اسوء الموضوع كله ان هناك شخصين تركيبتهم تناسب بعض هم قادرين على قرائة ذبذبات بعض …. و على فكره العلاقات ليس بالضروره ان تستمر مدى الحياه …. قد تسمتر و قد لا تستمر على حسب مراحل النمو …. المهم ما علينا نرجع لاخينا الرجل …… الرجل هذا حتى و ان وجد الانسانه المناسبه لتركيبته وهو . . . إقرأ المزيد

تشتت الناس بمفهوم الإيجابية كوصف للذين يرغبون بالإقبال على الحياه .. والسعي لها و بها نحو النجاح والسعادة ..فكان هذا التصنيف عبئا على أصحابه وعلى ادمغتهم التي لم تتعرف على هذا المصطلح غير الموجود وغير المعترف به نظرا للكم غير المحدود من الأفكار والمعتقدات المخزنة في الدماغ إضافة الى الظروف المحيطة بالشخص بل و بالمنطقة العربية كلها . فبدلا من أن يكون أثر هذا المفهوم طيباً على النفس أصبح العكس تماما و ضارا بمن يرغب بتبنيه .. و كنتيجة اخرى لسوء الفهم و لهذا التصنيف فعل الناس فعلهم الناتج عن الفهم الخطأ لمعناه مع ” محاولي الإيجابية ” بإحباطهم و منعهم حتى من التنفس الطبيعي . . . إقرأ المزيد

قم بتدليك نصفك الأسفل من الحوض إلى القدمين بإستخدام زيت السمسم لأن له أثر جيد في التخلص من أي تشنج في العضلات. النصف الأسفل يحتوي على أكبر العضلات في الجسم وهو أيضا مخزن كبير للسموم وبه أوردة رئيسية تصلبها يؤدي إلى أرهاق عام وضعف في سائر وضائف الحيوية. قم بتدليك مجموعة العضلات من الحوض إلى باطن القدمين والأصابع. إهتم أيضا بتدليك الساقين من الداخل وخصوصا المفصل الداخلي المقابل لمنطقة العانة حيث توجد مجموعة كبيرة من الأوردة التي عادة لا ينتبه لها الإنسان ولا تجد العناية الكافية. عندما تقوم بذلك بشكل منتظم ستلاحظ شعورا بالراحة وقدرة أكبر على القيام بالأعمال. هذا الجزء من الجسد عادةً ما . . . إقرأ المزيد

سألت على صفحة الفيسبوك، من الذي سرق صواع الملك؟ النتيجة كانت رهيبة. معظم الأصدقاء قالوا أن صواع الملك لم يسرق. السؤال مبني على قصة النبي يوسف وأخيه بنيامين، وبما أنها قصة معروفة لنا جميعا كان الجواب سهلا على الجميع تقريبا. لكن يا ترى كم عدد الأشخاص الذين إعتقدوا أن بنيامين قد سرق الصواع في وقت الحادثة نفسها؟ الكثيرين طبعا. منهم إخوة يوسف، والحراس، والناس في السوق وكل من سمع بالحادثة وكل من عرف قصة بنيامين وبقاءه عبدا عند يوسف. ماذا تعلمنا من هذة الحادثة؟ ١- لا تأخذ الأمور على ظاهرها ٢- أن تواجد شخص ما في وقت ومكان الحدث لا يجعله أعلم منك ٣- أن . . . إقرأ المزيد

تذوق سعادتك كفنجان قهوة .. اشربها على مهل ..اعد تفاصيلها بذهنك …استحضر مشاعرك حينها من جديد ..انظر الى صورك وانت في قمة السعادة ..عش في هذا الجمال اطول فترة ممكنة ..ولا تخبر بها احد … الناس ان عرفوا شيئا افسدوه … مساحاتك الخضراء داخلك لك وحدك … لا تحتاج رخصة احد حتى تزرها .. لا تحتاج موافقة احد حتى تشعر بالبهجة ..فهي منك ولك .. اعتدنا ان نعيش الحزن بكل تفاصيله ..بكل انكساراته .. ونمر على الفرح مرورا عابرا ..وكاننا غير مشمولين به .. وكأنه يأتينا زائرا خفيفا لا يطول بقاءه …عابر سبيل دق بابنا بالصدفة …فنحن غير مشمولين في كرنفالات الفرح … لكن في . . . إقرأ المزيد

الانتظار هو فترة مقطوعة من الوقت ..ربما الظروف والعالم الخارجي هي التي تجبر الانسان للبقاء فيها مدة من الزمن .لا يجب ان يجعلها فترات قلق وتوتر وانزعاج بسبب التفكير فى انه لا يجب ان يحدث معه ذلك وانه لم يتم ابلاغه بانه سينتظر إجراء ما او شخص ما او مكالمة ما ، يجب ان يكون لديه أدوات لملء فراغ هذا الانتظار ..عوضا عن جعلها فترة انزعاج واستياء يمكنها أن تكون فترة إنجاز وفائدة ; لعله يعتقد أنه من غير الممكن الاستفادة منها هذا يعتمد على مدى استعداده وسيطرته على تفكيره بحيت ان يكون لديه القدرة على التركيز فى استثمار هذا الوقت وان يحوله من وقت . . . إقرأ المزيد

عيد الحب فبراير شهر المناظرات الكبرى.. تبدأ العواصف الرعدية والزوابع الرملية، بين مؤيد ورافض للاحتفال بما يسمى يوم الحب…. يقولون عنه الكثير: انه مجرد لعبة تجارية اخترعوها ليستنزفوا أموالنا…. بوم متعب ملئ بالتوتر والتوقعات والإحباط، انه نوع من الابتزاز العاطفي…. لانحتاج يوما يذكرنا بمن نحب فالحب والهدايا يحب أن تكون على طول السنة وليس فقط يوما واحد فيها…لا أحب ان أحاسب على عيد لا أؤمن به…هل تعرفون من هو السان فالنتان؟ انه كذا كذا وكذا….فماهي حقيقة عيد الحب ياترى؟ إن أصحاب الآراء المذكورة أعلاه هم على صواب الا فيما يخص القس لانه تتعدد الروايات والله اعلم أيها اصح وهذا ليس موضوعنا…. ليس من المفروض أن . . . إقرأ المزيد

وأكمل الدكتور جرّاح القلب العالمى الذى أعلن إسلامه قائلًا : وقد كانت أغرب عمليّة جراحية قمتُ بها ، عمليّة زرع القلب ، فبعد نجاح تلك العمليّة لاحظت أنّ هذا الرجل ، يميل إلى ألعاب الملاكمة ، وهو نفس الرجل الهادىء الذى كان ينفر من ألعاب الملاكمة ، بل لدرجة أنّه كان يترك المكان كلّه  فور رؤيته للعنف ، ولكنّه الآن متفرّج جيّد لكلّ ألعاب الملاكمة ويصرخ بأصواته فى البيت وهو يفعل نفس حركات الملاكم ، ثمّ لاحظت أيضًا أنّه بدأ يميل فى أكله إلى اللحوم على الرغم من أنّه عاش طيلة حياته نباتيّ ، بل وأصبح يمارس الرياضة ليل نهار بكلّ قوّة ، فتعجّب هو . . . إقرأ المزيد