أين تحدث الحياة؟

مدة القراءة: 2 دقائق
حفظ(0)

No account yet? Register

نخرج من بطون أمهاتنا كومة لحم صغيرة نلتصق بهن ونرافقهن لمدة تطول أو تقصر كل حسب سرعة نضوجه، نغادر البيت إلى الروضة ثم المدرسة والجامعة والعمل وبيت الزوجية المشترك، تمضي بنا الحياة من مكان إلى آخر، تتحسن بتحسن الأماكن تارة وتسوء تارة أخرى ، طبعا لكل منا أماكنه المفضلة التي يحس فيها بالراحة والاطمئنان والانتماء، ويظن أنها أحسن الأماكن التي تحدث فيها حياته، يهرب إليها كلما استطاع… لكن الحقيقة التي يتأخر معظمنا في اكتشافاها أو ربما لا يكتشفونها أبدا هي أن الحياة لا تحدث كلية في تلك الأماكن ولا حتى عبر مختلف الأحداث التي نعيشها، الحياة تحدث قبل كل شيء داخل رؤوسنا وجوارحنا، فحياة كل واحد من هي تجليات لأفكاره ومشاعره المختلفة، لردود أفعاله تجاه ما يحيط به من أشياء واشخاص، لمدى تقبله للآخر المختلف عنه تماما وعدم اهتمامه وخضوعه لهذا الاختلاف، فإن كان المرء منا راضيا عن نفسه يسبح بتناغم مع الأوكسيجين الذي يملأ رئتيه، فهذا يعني أن الحياة التي تحدث داخل رأسه حياة جيدة في مجمل الأحوال، وإن كان العكس ووجد الشخص نفسه منزعجا ممتعضا أو متألما، يتنفس بصعوبة ووجود الآخرين حوله يزيد من اختناقه ويضيق أفق عيشه فهذا يعني أنه حان وقت القيام بحملة تنظيف لرأسه وجوارحه وإعادة ضبط الكثير من أفكاره أو تغييرها حتى يتمكن من إسقاط الصورة الجيدة التي يرديها للحياة على واقعه.
قد نجد نفس أفراد العائلة يعيشون مع بعض ويتعرضون لنفس الظروف والأحداث غير أن ردود أفعالهم وتصرفاتهم تختلف باختلاف الحياة التي تجري داخل رؤوسهم، كل حسب الأهمية التي يعطيها لما يحيط به، أفراد نفس المجتمع الدولة القارة أو الكوكب يعيشون نفس الاختبارات بطرق مختلفة بين فشل ونجاح، بين سعادة وشقاء، بل أحيانا يكون أصحاب الحياة المظلمة الصعبة أشخاص يملكون من سبل اليسر والراحة أكثر مما يملك غيرهم ولكن منظومة الحياة المعوجة داخل رؤوسهم تمنعهم من العيش والسعادة والأحلام، لأن المسألة مسألة داخلية وغالبا لا علاقة لها بحرارة الجو أو برودته.
الحياة فصول بعضها مؤلم لحكمة التعلم والبعض الآخر نحن من نقرر كيف يكون، إما نتعلم كفاية لنوقف الألم أو نستمر ونجعل تجربة الحياة المثيرة المتعددة الألوان فصلا واحدا ودربا ضيقا.

إنظم إلى عائلة أبرك للسلام. توجد أشياء كثيرة غير المقالات - أنقر هنا للتسجيل ستكون تجربة رائعة • أو سجل دخول للتعليق والمشاركة

نبذة عن الكاتب: Abbrak User
مستخدم إعتباري لكل المشاركات التي تم حذف حسابات أصحابها لأنها خاملة لأكثر من ١٨ شهر.

ما رأيك في الموضوع؟

التعليق والحوار

لا تعليقات حتى الآن

الكتاب الذي ستتجاوز به الأزمة

كتاب التناغم مع المال هو الكتاب الوحيد الذي يشرح لك كيف تتعامل مع المال ومع الأزمات المالية بشكل مبسط يمكنك تطبيقه منذ اليوم الأول. ستعرف الكثير عن المال وكيف تتعامل معه وستعرف الكثير عن نفسك في وجود المال. الكتاب مبسط جدا بحيث يأخذ بيدك خطوة بخطة نحو الحرية المالية والتعامل مع الأزمات. ستصبح مستعدا لكل الأزمات وستخرج من أي أزمة مالية منتصرا وستتمكن من تكوين نظام جيد لصناعة المال في جميع الظروف.

أنقر هنا لتعرف المزيد