دعوه القلب

كل مفاهيم الوعي والتحرر التي نتغذى عليها اليوم عبر الكتب ووسائل التواصل الاجتماعي هي سلاح ذو حدين إما لك أو عليك… اننا ننادي بالتحرر والانفتاح وفي الوقت ذاته ينبغي لنا إن نعي بعمق اهميه إن نضبط تلك الحريه بضوابط لا مساس بالاخرين وعلى هذا الاساس عندما تتعارض الحريه وتبنى على تعاسه آخرين وعلى هدم أسس متينه ومقدسه فيجب علينا الوقوف مليا وتغير مسارنا… وفي ختام كل شي لايصح إلا الصحيح.. فالبدايات الصحيحه المبنيه على أسس سليمه لآبد لها من الاستمرار… فمابني على باطل فهو باطل ولايحق لك اكماله… ومنها ما يسود مجتمعاتنا هذا اليوم من تفكك بالرابط الاسري…فالاسره اليوم بحاجه إلى الوعي و التكاتف لتخوض وتنمو بشكل صحي في مجتمعاتنا بالرغم من الافكار المشوهه التي يحملها الفكر العربي سواءا الرجل أو المرأه… غير إن الوعي من الممكن يزيد من تحجيم دور المشكلات التي تعاني منها الاسره اليوم… فلايجب عند كل مشكله تحصل في الحياه الزوجيه إن نلجا إلى حلها بطرق أكثر تعقيدا وخطأ من المشكله ذاتها… إنها مسؤليه كل من رجل وأمراءه تصحيح أفكاره وتغير ذاته وصلاح نفسه دون التأثير بشكل سلبي على الآخرين دون المساس بروابط مقدسه متينه وإلا لنهارت مجتمعات باسرها… فالمجتماعات العربيه اليوم تعاني من نقص التعاطف والاحتواء… كما أن الرجل أحيانا قد يرى العيوب بزوجته ويوجه تركيزه على السلبيات حتى لم يعد يستطيع أن يرى جمال و ايجابيه الزوجه… والحال سواء مع المرأه فمن أخطر الامور التي قد تتبناها عندما تقوم بعقد مقارنه بين زوجها والاخرين.. فهذي المقارن لاتجوز إطلاقا… فلكل عيوبه و محاسنه… على الرغم من عدم التناغم فيوجد حلول عديده ضمن اطار بناء العلاقات… ومن غير الممكن إن نبني سعادتنا على تعاسه الآخرين .. قابلت اليوم سيده نقلت لي تجربتها المريره والتي تألمت وتفاعلت معها وذرفت الدموع بحرقه… فقد كانت تلك السيده أم لاربع أولاد وفي يوم وليله زوجها أحب امراءه أخرى واستمرت العلاقه لعام كامل ورغم كل المحاولات من المراءه الزوجه واهل الزوج باقناعه على العدول عن الزواج بتلك المراءه رفض العدول وتزوجها… تحكي السيده عن مامرت به من مشاعر مؤلمه أدت إلى اصابتها بسرطان الدم…. واوشكت على الموت لولا رعايه الله لها ولاولادها فليس لهم إلا رعايه أمهم… وهكذا مرت العائله بكارثه حقيقيه… وأنا ألقي باللوم ليس فقط على الرجل الذي لم يفكر سوى بنفسه لكن على السيده التي تجاوزت كل الخطوط الحمراء والميثاق المقدس وفكرت مجرد فكره بالارتباط بعلاقه برجل متزوج دون التفكير إنها تسأل امام الله دون التفكير بكميه الألم الذي قد تسببه للآخرين دون التفكير بعاقبه اذيه تلك القلوب… وعليه فالمسؤليه كبيره جدا… والشخص الواعي سواءا رجل أو امراءه عليه إن يضع حدا لمثل تلك الافعال التي قد تؤدي بحياه آخرين صغارا وكبارا… وأنا على يقين بأن مايبنى على أسس سليمه يستمر ومايبنى على باطل فهو باطل… هيه قصه من الاف القصص المجتمعيه التي قد نراها اليوم منتشره.



أحصل على ١٠٠ نقطة عن كل صديق يسجل بإستخدام الرابط التالي
https://abbrak.com/?mref=


نبذة عن الكاتب: لبنى عصام بكر بريده غير صالح
باحثه في مجال الوعي والتنميه وعلوم الذات ....قويه .....مواضبه على تحقيق اهدافي التي هي وسيله لغايتي في الحياه وهي اصلاح نفسي في رحلتي على الارض ومنفعه الاخرين من تجاربي الحياتيه وترك بصمه خير في الحياه اعمل لثلاث الصدقات الجاريه على الارض .... وعلم ينتفع به ....وولد صالح يدعو لي ...أخيرا انني روح حره.
الرابط المصغر لهذا المقال: https://abbrak.com/rxpzxa

اترك تعليقاً