قرارأخر لحظة – شبكة أبرك للسلام

قرارأخر لحظة

في الحياة يوجد الطريق السهل والطريق الصعب قرارتك هي التي تحدد أي طريق أنت تتجه إليه، البعض منا يلجأ إلى
قرار أخر لحظة من أجل النجاة، أو لنقل قرار من أجل قرار، هذا لا ينفع أبدا لأن الحقيقة أن كل القرارات الني تأتي في أخر لحظة مصيرها أنها لا تكتمل معك ، بمعنى لا تعطيك النتيجة المرغوبة تتعبك فقط .
القرار الذي لا يكون بجدية وحزم و بمستوى عال من الدقة والدراسة كلها قرارات تتعبك وتأخذ من طاقتك لأنك ستصدق ما صادقت عليه كقرار في عقلك، بل سيغير طريقة نظرتك للأمور وبالتالي سيتغير معتقدك .
مشكلتنا هي القرارات، قرارات خاطئة من البداية ،هي قرارات لا تخدمك لذا قد تتخذ قرارا من اجل أن يعطيك جرعة من القوة في حين انه مجرد قرارا بائس لا يقدم و لا يؤخر في حياتك بل قد يكون هو العائق أمامك.
التحدي أن تعرف كيف تجد الفرصة المناسبة لأخذ القرار المناسب ولا تستلم لضغط الحياة من أجل اتخاذ القرار، المشاعر التي تنتجها قد تساعدك لأنك مادمت تملك مشاعر سيئة للموضوع المراد الفصل فيه ، فان الموضوع واضح من البداية، مرات نقع في فخ مع أنفسنا ونقول لنستمر في هذا الطريق و ستحسن الأمور، قرارك من البداية خاطئ فلا تتوقع أن تجد السهولة و اليسر بل بالعكس ستتألم وتفهم بالقوة أنك من البداية مخطئ حياتك لن تتقدم أبدا بهذا الشكل تعلم كيف تقرر ولا تستلم للضغط.



أحصل على ١٠٠ نقطة عن كل صديق يسجل بإستخدام الرابط التالي
https://abbrak.com/?mref=


نبذة عن الكاتب: حفيظة حدبي مستثمر متفاعل سفير
أحب أن أتعلم و أعلم

دورة الوعي الأول - تختصر عليك المسافة

عندما تعرف تختلف الصورة وتبدو الأشياء أسهل

دورة الوعي الأول صممت لتأخذ بيدك وتفتح لك أبواب الحل عن طريق فهم أعمق للحياة. ستتعلم كل قوانين الحياة التي تساعدك على التخلص من مشاكلك وبدء أسلوب حياة جديد أكثر نجاحا وتغذية للروح. ثم ستتعلم كيف تسيطر على نفسك وأفكارك ومشاعرك وهذا هو جوهر الوعي. حينها ستختلف الصورة.

نعم، أريد أن أفهم الحياة
الرابط المصغر لهذا المقال: https://abbrak.com/dhhyuf

اترك تعليقاً