كيف ينسج لك الكون هدفك ليأتيك في شكله النهائي ؟؟؟

الكون ينسج لك هدفك عن طريق الذبذبات. هذه الذبذبات هي تسابيح أنت أرسلتها للكونقد تكون هذه التسابيح عبارة نية أطلقتها و  توكيدات أو سؤال فعال أو مانترا أو حتى كلمات إيجابية بسيطة. و سأقدم مثالا عن كل واحدة منها :

النية : أنا قررت الزواج بسهولة وبيسر وبأفضل إحتمال

التوكيد : أنا مستعدة لاستقبال المعجزات

سؤال فعال: ما هو المفتاح السحري لحل مشكلتي؟

مانترا : أوم ماني بندي هوم

كلمات إيجابية بسيطة: فلاح .نجاح .توفيق

أو عبارة عن  أوراد من القرآن الكريم أو أسماء الله الحسنى أو أذكار يومية:

أوراد من الفرآن الكريم مثل : رب لا تذرني فردا و أنت خير الوارثين

أسماء الله الحسنى : الفتاح. الواسع

أذكار يومية: بسم الله الذي لا يضر مع اسمه شيئ في الأرض ولا في السماء و هو السميع العليم

فكل ما ترسله من ذبذبات يعود إليك من نفس النوع. لنفرض مثلا أطلقت نية أو غيرها من التسبيحات حول هدف الوظيفة. فبذلك أرسلت للكون ذبذبات هذا الهدف الذي تريده. هنا الكون يبدأ ينسج لك الهدف حسب ما يناسبك. فيتشكل الهدف ويأتي إلى عالمك.

فإذا كانت هالتك نظيفة سيخترقها ويتجلى في واقعك بأفضل إحتمال. أما إذا كانت هالتك غير طاهرة. بمعنى أنها تحتوي على ذبذبات سلبية. هذه الذبذات هي مجموعة الأفكار و المشاعر السلبية بداخلكهنا سيتدخل الكون ليطهرك من هذه الذبذبات التي تعيق هدفك.فسيدخلك في أحداث سلبية .الهدف منها هي تطهيرك .أنت في هذه الحالة سيكون لك موقفان لا ثالث لهما:

الموقف الأول : أنك عندما ترسل النية و تأتيك أحداث عكسية. تكون واعي لها بأنها أتت لتطهيرك. فتبدأ بالتطهير عن طريق تنظيف أفكارك ومشاعرك و اتخاذ القرارات الصحيحة في حياتك بخصوص هذا الهدف. قد يكون الحل كذلك هو التخلص من بعض الأشخاص في عالمك. تودعهم بسلام لتنتقل إلى بعد آخر يناسب هدفكعندها تحدث المعجزة ويتحقق هدفك على أرض الواقع بأفضل إحتمال.

الموقف الثاني: أنك لا تعي طبيعة الأحداث و ما عليك فعله. أو تعيها و لكن غير مستعد  للتطهير و لاتخاذ القرار الصحيح في هذه اللحظة.هنا يتدخل الكون ويرسل هذا الهدف الذبذبي للمستعد له. لذلك نجد أن البعض يرسل نية و لكنها لا تتجلى له .و إنما تتجلى للمحيطين به. فهذا هو تفسيرها. ولن تنال تلك النية حتى تتطهر و تتخذ القرارات الصحيحة بخصوص هذا الهدف. و لو بقيت لسنوات تطلبه. و الآن عرفت لماذا لا يستجاب دعاؤك؟ لأنك تريد تحقيق هدفك ولكن بدون أن تخسر شيئا من عالمك.

قد تسألوني : كيف أكون واعي و كيف أتصرف؟ كيف أتطهر و ماهي تقنيات التطهير؟. و كيف أتخذخذ القرار الصحيح؟ كل هذه الأسئلة و غيرها التي قد تخطر  على بالكم .متوفرة على شكل مقالات في شبكة أبرك للسلام . إما لعارف الدوسري أو لبقية الأصدقاء.

كل التوفيق يا رب للجميع

محبتي

حرطاني أمينة

حديث الروح



أحصل على ١٠٠ نقطة عن كل صديق يسجل بإستخدام الرابط التالي
https://abbrak.com/?mref=


نبذة عن الكاتب: أمينة حرطاني مستثمر متفاعل سفير يملك عمل خاص
نجمة في سماء الجزائر
الرابط المصغر لهذا المقال: https://abbrak.com/sqrjmv

4 رد على “كيف ينسج لك الكون هدفك ليأتيك في شكله النهائي ؟؟؟”

اترك تعليقاً