هذا الفيلم الذي يتكرر في حياة كل إمرأة تقريبا. لا أعرف إن كانت هناك إمرأة قد تخلصت من مرض الغيرة أم لا. ما أستطيع أن أؤكده هو أن تلك المرأة ستكون أسعد إنسانة على ظهر الكوكب لأنها ستكون أقوى من أي رجل تقابله في حياتها. لا أتحدث عن اللا مبالاة وإنما التخلص من الغيرة التي تعتمل في الصدر فتشوش العقل وتزعج الحبيب والقريب وحتى الغريب. هذا الموضوع شائك وصادم ومنيل بستين نيلة لكن لا بد من الخوض فيه لأنه سبب لآلام الكثير من النساء والرجال والبيوت التي تهدم كل يوم. هناك فكرة مسيطرة على النساء خصوصا أن الغيرة شيء طبيعي وكأنه من الطبيعي أن يكون الإنسان . . . إقرأ المزيد