التضاد

الخير والشر…االكلمة الطيبة والخبيثة…الليل ضد النهار… البياض ضد السواد…الحياة ضد الموت ..الكرم ضد البخل …اسفل واعلى..الصحة والمرض..الفراغ والإمتلاء..القوة والضعف……الحياة تحوي الشيء ونقيضه ..التوازن يحدث في وجود الشيء ونقيضه.

اغلب البشر تم برمجتهم على رؤية ما يسوءهم أولا عوضا عن نقيضه الحسن ..تقع عينهم على القبح قبل الجمال .. البقع السوداء فى القماش الأبيض.. الشوك فى الورد….التعاسة بدل السعادة .الشكوى بدل الإمتنان …السخط عوضا عن الرضى.هذا يجعل الإنسان دائم القلق والتوتر مما ينغص عليه عيشته ويصعب عليه إيجاد ما يسعده ويشعره بالسلام.
بدلا من أن يملك عقل شاكر يعيش بعقل شاكي.
اول ما تقع عينه على العيوب قبل المميزات ..فيفقد استمتاعه ورضاه وسلامه وحبه للحياة..
مما يروى عن عيسى عليه السلام أنه كان ذات يوم سائرا مع الحواريين فأتوا على جيفة نتنة أخذوا يتأففون حتى اجتازوها , أما سيدنا عيسى لم يفعل فقالوا بعد أن تجاوزوا هذه الجيفة ما أشد نتن هذا الحيوان فابتسم لهم وقال ما أشد بياض أسنانه ……لهذا يجب النظر ماوراء الحدث السلبي و التركيز على الجزء الحسن ومحاولة تجاهل الرديء منه او التأقلم معه ..عندما تقع عينيك على ما لا يسرك روض نفسك على البحث عن النقيض الذي يسرك.. إذا سمعت ما يزعجك ابحث عن نقيضه الذي يطربك.
مارس هذا التمرين فى كل شؤونك ومع كل ما يحيطك..تصبح حياتك سهلة وميسرة..درب عقلك على رؤية النقيضين..
اجعل حياتك معطرة بالسعادة والرضا في وجود النقيض وركز دائما على الخير في كل شيء



أحصل على ١٠٠ نقطة عن كل صديق يسجل بإستخدام الرابط التالي
https://abbrak.com/?mref=


نبذة عن الكاتب: Amaal Ali متفاعل كاتب
لايف كوتش بالمركز الكندي بالقاهرة، كاتبة وباحثة فى تطوير السلوك ، باحثة فى المجال الطبي
الرابط المصغر لهذا المقال: https://abbrak.com/peqslf

اترك تعليقاً