النور

»  النور
مدة القراءة: < 1 دقيقة

تخيل حزمه نور مشع بحجم صغير.. تخيل تلك الحزمه الصغيره لو كانت بحجم ذره صغيره جدا في غرفه معتمه هل بإمكانك اخفائها... تخيل لو كانت حزمه النور تلك في غرفه معتمه بجدار مهتري وفيه شقوق فمامصير ذلك النور... لمن يرى الغرفه من الخارج سيلاحظ تسرب شعاع النور من بين شقوق الجدران وسترى اشعه النور تخترق كل الثقوب مهما كان حجم حزمه النور تلك فأنها ستخترق كل ثقوب الغرفه وستتسلل من خلف الجدران ومن تحت الأبواب ومن ثقوب الأقفال....هكذا النور يتسلل ولا أحد يستطيع اخفائه... كثيرون منا خلقوا حاملين معهم شعله النور... قلوبهم مشعه بالنور... تواجدهم ينير ماحولهم... لأنفاسهم بهجه... ولتواجدهم طاقه مشعه... مقربين إلى القلوب... هؤلاء النورانيون يشفون كل ما يلامسونه بطاقاتهم... هم خلقوا للنور... وفي احيانا كثيرا يحاول من في قلوبهم مرض إخفاء أنوار هؤلاء... لكنهم غير قادرين على إخفاء انوارهم لأن النور يتسلل ليلامس الكون ويتحد معه فلا قدره لهؤلاء على اخفائه مهما حاولوا محاربه وإخفاء أصحاب النور... لأن الله يأبى الا ان يتم نوره... فإن كنت من أصحاب شعله النور المقدسه تلك... لاتحزن فإن كنت في بطن الحوت سيتسلل نورك إليهم وان كنت في الجب سيتسلل نوررك إليهم وان كنت في نوم عميق سيتسلل نورك إليهم... وسفينتك عند الطوفان ستنقذ الكثيرين ممن آمنوا بوجود النور الشافي... والبحر سينشق لك ولمن أمن معك... وسيطمئنك الله... وينقذك الله... ويباركك الله... والنصر قريب... لأنه كان حقا علينا نصر المؤمنين... وعدا ربانيا... والله لايخلف وعده.

  • Weight loss product
  • مقالاتي المفضلة

    • لم يعثر على أي تفضيلات
  • تعلّم الإنجليزية بسرعة

    تعلّم الإنجليزية بسرعة

  • شبكة أبرك للسلام - جميع الحقوق محفوظة
    Developed by WiderSite

    النور

    مدة القراءة: < 1 دقيقة

    تخيل حزمه نور مشع بحجم صغير.. تخيل تلك الحزمه الصغيره لو كانت بحجم ذره صغيره جدا في غرفه معتمه هل بإمكانك اخفائها... تخيل لو كانت حزمه النور تلك في غرفه معتمه بجدار مهتري وفيه شقوق فمامصير ذلك النور... لمن يرى الغرفه من الخارج سيلاحظ تسرب شعاع النور من بين شقوق الجدران وسترى اشعه النور تخترق كل الثقوب مهما كان حجم حزمه النور تلك فأنها ستخترق كل ثقوب الغرفه وستتسلل من خلف الجدران ومن تحت الأبواب ومن ثقوب الأقفال....هكذا النور يتسلل ولا أحد يستطيع اخفائه... كثيرون منا خلقوا حاملين معهم شعله النور... قلوبهم مشعه بالنور... تواجدهم ينير ماحولهم... لأنفاسهم بهجه... ولتواجدهم طاقه مشعه... مقربين إلى القلوب... هؤلاء النورانيون يشفون كل ما يلامسونه بطاقاتهم... هم خلقوا للنور... وفي احيانا كثيرا يحاول من في قلوبهم مرض إخفاء أنوار هؤلاء... لكنهم غير قادرين على إخفاء انوارهم لأن النور يتسلل ليلامس الكون ويتحد معه فلا قدره لهؤلاء على اخفائه مهما حاولوا محاربه وإخفاء أصحاب النور... لأن الله يأبى الا ان يتم نوره... فإن كنت من أصحاب شعله النور المقدسه تلك... لاتحزن فإن كنت في بطن الحوت سيتسلل نورك إليهم وان كنت في الجب سيتسلل نوررك إليهم وان كنت في نوم عميق سيتسلل نورك إليهم... وسفينتك عند الطوفان ستنقذ الكثيرين ممن آمنوا بوجود النور الشافي... والبحر سينشق لك ولمن أمن معك... وسيطمئنك الله... وينقذك الله... ويباركك الله... والنصر قريب... لأنه كان حقا علينا نصر المؤمنين... وعدا ربانيا... والله لايخلف وعده.

    رأيك مهم، شارك بفكرة تثري تجربة الآخرين