اليسر القوة التخفيف

مدة القراءة: 2 دقائق
حفظ(1)

No account yet? Register

أهلا بك في هذا المقال.

كلنا نريد تغيير حياتنا نحو الأفضل أليس كذلك؟ …. و الله أنا مثلك أريد اليسر و التخفيف و القوى … فهل ما نريد موجود أم أنه بعيد المنال؟ … طبعا موجود فلو لم يكن موجود لما فكرنا فيه أصلا، و حاشا لله أن يظلمك، تريد اليسر فلا شك أنه موجود، تريد التخفيف فلا شك أنه موجود، تريد القوة فلا شك أنها موجودة.

عندما تغلق الأبواب، خذ إستشارة

الإستشارة هي الحل عندما تجرب كل شيء. كل إنسان يحتاج للإستشارة في جانب من جوانب حياته. قد تكون خبيرا في مجال لكن لن تكون خبيرا في كل المجالات. الإستشارة تعني أنك تتحمل مسؤلية إصلاح الخلل. هذا شيء إيجابي.

أنقر هنا لتعرف المزيد

أول الطريق نحو اليسر و التخفيف و القوة هو أن تؤمن بوجود ذلك في أرضك و واقعك الآن … الإيمان عملية سهلة تستطيع التحكم فيها بكل بساطة … أنت تؤمن بوجود العسر إعكس هذا الإيمان و آمن بوجود اليسر مع العسر … أنت تؤمن بوجود الضغوط و الأحمال اعكس هذا الإيمان و آمن أن التخفيف موجود وسط الأحمال و الضغوط … أنت تؤمن بأنك ضعيف و عاجز اعكس ذلك في قلبك و قل ربي هو الله سيقويني و يزيل عني عجزي … أعتقد أن قرائتك لهذه الكلمات جعلتك تشعر باليسر و التخفيف و القوة، الأمر بسيط أليس كذلك؟

جيد جدا، استوعبت الطريق الأول جيدا، طبقته جيدا، الآن برمج قلبك على هذا الطريق حتى لا تعود مرة أخرى للعسر و الضغوط و الأحمال و الضعف … أنت الآن ماذا تفعل؟ … تقرأ المقال هههههه جيد جدا … و لكن و أنت تقرأ ماذا يوجد في قلبك؟ هل العسر و الأحمال و الضغوط و الضعف لا زالوا موجودين؟ أم تلاشوا لأنك قرأت ما كتبته فوق؟ … إن كنت لا زلت تشعر بالعسر و الضغوط و الأحمال و الضعف فأعد قراءت ما كتبته فوق … لم تفهم؟ الأمر بسيط اليسر موجود مع العسر، التخفيف موجود مع الأحمال و الضغوط، أنت ضعيف و لكن ربك سيقويك و يعينك في حياتك.

الحياة بسيطة جدا و لكن البشر معقدين، إن كنت عاجز على تطبيق ما كتبته فوق فاعلم أنك معقد … و المعقد سيعيش حياة معقدة … أرح تفكيرك قليلا و ستفهم بساطة و قوة هذا المقال … أرح مشاعرك قليلا و ستفهم بساطة و قوة هذا المقال … أرح أعصابك فأنت لست محور هذا الكون و بإذن الله ستدرك اليسر و التخفيف و القوة.

علمتني الحياة أن جملة واحدة قادرة على تغيير مجرى العالم بأكمله، جملة واحدة صادقة قادرة أن يهتز بها أكبر مجرمين هذه الأرض.

موسى كانت جملته هي “إن معي ربي سيهدين” فكانت هذه الجملة هي مصدر اليسر و التخفيف و القوة في حياته.

فما هي جملتك السحرية التي تهتز بها مشاعرك و تتغير بها أحوالك من حال إلى حال؟.

جرب هذه الأيام أن تعيش بهذه الجمل و إن شاء الله تتغير حياتك بالكامل عندما ستستشعرها بصدق :

**”إن مع العسر يسرا إن مع العسر يسرا”**
**”يريد الله بكم اليسر و لا يريد بكم العسر”**
**”يريد الله أن يخفف عنكم و خلق الإنسان ضعيفا”**

إنظم إلى عائلة أبرك للسلام. توجد أشياء كثيرة غير المقالات - أنقر هنا للتسجيل ستكون تجربة رائعة • أو سجل دخول للتعليق والمشاركة
نبذة عن الكاتب: أسامة حنف موثق مستثمر متفاعل سفير
هدف الحياة هو الخروج من الظلمات إلى النور و لا يمكن إدراك النور إلا عن طريق المنفعة دائمة و المستمرة، منفعة القلب و منفعة الأرض و منفعة الخلق، فما ينفعنا سيمكث في الأرض. أدعو الله أن يجعلنا سببا في زيادة النفع و النور في حياة البشر

ما رأيك في الموضوع؟

التعليق والحوار

@peepso_user_7792(Abbrak User)
جميل ما كتبته يا أسامة
أسلوب جديد في الكتابة
26 يناير, 2018 8:36 ص
@peepso_user_1306(هاجر الحبابي)
جميل بالتوفيق أسامة
26 يناير, 2018 1:07 م
@peepso_user_3612(Lean Leen)
الروح ترتاح لكلماتك ?
28 يناير, 2018 5:51 م
@peepso_user_5513(امنه مسعود ورد سامي)
اللهم ارضى عن اسامه حنف
31 يناير, 2018 7:40 م

عندما تغلق الأبواب، خذ إستشارة

الإستشارة هي الحل عندما تجرب كل شيء. كل إنسان يحتاج للإستشارة في جانب من جوانب حياته. قد تكون خبيرا في مجال لكن لن تكون خبيرا في كل المجالات. الإستشارة تعني أنك تتحمل مسؤلية إصلاح الخلل. هذا شيء إيجابي.

أنقر هنا لتعرف المزيد