تربية الجيل القادم

مدة القراءة: 2 دقائق
حفظ(0)

No account yet? Register

مع نفسي أفكّر أحياناً في ما سيكون عليه الجيل القادم .. الجيل الذي وُلد حديثاً أو الجيل الذي لم يولد أو  الجيل الذي سيولد بعد ؟!

و ما مدى جاهزيتنا لتربيتهم و تعليمهم تعليماً واعياً بعيداً عن مبادئ التحصيل العلمي ( الرّقمي ) و ( النوعي )

عندما تغلق الأبواب، خذ إستشارة

الإستشارة هي الحل عندما تجرب كل شيء. كل إنسان يحتاج للإستشارة في جانب من جوانب حياته. قد تكون خبيرا في مجال لكن لن تكون خبيرا في كل المجالات. الإستشارة تعني أنك تتحمل مسؤلية إصلاح الخلل. هذا شيء إيجابي.

أنقر هنا لتعرف المزيد

خلقنا الله عز و جل بفطرة طبيعية و هي الرغبة في أن نكون أباءً و أمهات .. هي الفطرة و لكن ما الذي يحدث إن حادت الفطرة عن طبيعتها و هدفها الأساسي ؟!

ما يحدث إن حادت الفطرة عن هدفها الأساسي أننا  سنُنجب  بعض التماثيل و المقتنيات الأثرية التي نتحكم في صناعتها و تشكيلها و تحويلها من مكان لآخر

فماذا لو نطقت هذه الجمادات ؟!

لقلنا بأن الجن قد تلبسها و تعوذنا بالله من الشيطان الرجيم ؟!

و لكن الجمادات التي نعتقد تشعر ! و هم في الحقيقة  ليسو جمادات !!

نحن لن  نقتنيهم و إن كنا نعتقد بأننا سنقتنيهم فسنعوذ نحنُ منهم ببأسنا و جبروتنا وقتها حيث لا ينفع النسب !!

ما هو دورنا الحقيقي و المهم تجاههم ؟!

دورنا أن نعي بأنّنا سننجبهم لعيشوا معنى و هدف الحياة بطريقتهم لا ليأتوا للحياة ليتشرفوا بالنسب الشريف الذي يُعتقد بأنه نسلٌ لا مثيل له !

دورنا أن نعي بأننا سنُنجبهم ليستفيدوا من الحياة و يُفيدوا الحياة و من في الحياة

دورنا أن نعي بأننا لسنا آلهةً تُشرّع و تصدر القوانين فللكون إلهٌ واحدٌ فقط سبحانه و تعالى ..

متى ما علمناهم أن الله هو الرقيب و لسنا نحن استقامت مفاهيمهم و دخلوا في ساحة الحياة برغبتهم و ساحة الحياة هي التي ستقويهم و تعلمهم ما لا يعلمون

علينا أن نعي بأننا من المفترض أن نتحمل مسؤولية غرس القيم و الأساسيات في نفوسهم فلننتبه لما سنغرس و لما سيواجهون به الحياة

و لنحذر الفكرة  التي تقول : ( أريدُ منه أن يشرَفني و يرفع رأسي بين الناس )

فهذ هذه الجملة رفعت رأساً لأسرة و هدمت حياةً  و مستقبلاً لفردٍ من ذات الأسرة

و لنتذكّر بأن الحرية قيمه ما إن فهمنا معناها و مقاصدها و فائدتها حتماً ستكون النتائج طيبة و مُرضية حيث أن الوعي بالمفاهيم ضرورة مُلحّة و أُكرّر ان الوعي بالمفاهيم ضرورة مُلحّة

و في الأخير

لنمنحهم سلاماً داخلياً يُشعرهم بقيمة الحياة .. و لنعي بأن الدور الأهم هو أن نُعلّمهم أن التطور أساس الحياة و النجاح  نفسياً و عملياً في كل العصور

إنظم إلى عائلة أبرك للسلام. توجد أشياء كثيرة غير المقالات - أنقر هنا للتسجيل ستكون تجربة رائعة • أو سجل دخول للتعليق والمشاركة
نبذة عن الكاتب: Hala Alagraa
أخبر الأصدقاء عن نفسك، هذا جميل فعلا

ما رأيك في الموضوع؟

التعليق والحوار

لا تعليقات حتى الآن

المرأة والجنس

توجد أوهام كثيرة حول الجنس والعملية الجنسية حتى بين المرأة وزوجها. إكتشفي المعنى الحقيقي للجنس وكل ما تحتاجين معرفته لكن لا أحد يتكلم عنه. جاء الوقت لتعرفي ما يهمك وكيف تستخدمينه من أجل سعادتك وسعادة حياتك الزوجية

أنقري هنا لتعرفي المزيد