علاقات خاطئة

مدة القراءة: < 1 دقيقة
حفظ(0)

No account yet? Register

إذا كان هناك شخص في حياتك (صديق قريب زميل )أو أي شخص آخر تعرفه يجعلك تشعر بالذنب بطريقة أو بأخرى أو يحاول أن يجعلك تحت سيطرته و تشعر بأنك مقيد معه أو يفرض رأيه بطريقة مباشرة أو غير مباشرة أو تشعر معه بأنك مراقب أو مستغل أو يفرض عليك شروط معينة لتكون معه و تكون كما يريدك و ان ما يحصل في غالب الاحيان هو تنفيذ رغباته غبر الموافقة لرغباتك فاترك هذه العلاقة فورا ، العلاقات الصحية تبنى على الحرية المطلقة غير ذلك فهي تحكم و سيطرة و عقد نفسية.

اذا كنت في علاقة من هذا النوع فانت تختار ان تكون مستعبد بارادتك، لم تخاف ان تترك شخص مثل ذلك؟

رتب حياتك في ثلاثين يوم

برنامج متكامل يستمر لمدة شهر تعيد من خلاله ترتيب حياتك في كل جوانبها. البرنامج يعتمد أساليب مختلفة لمساعدتك بأقل عناء. فقط تابع التسجيلات والتمارين وهي ستقودك خطوة بخطة نحو العودة للحياة الطبيعية المتوازنة

أنقر هنا لتعرف المزيد

من هو الصديق الحقيقي؟ هو الشخص الذي اذا انقطعت علاقتك به و رجعت تسأله مصلحة بعد 20 سنة سيقوم بعملها بكل حب . اي انني اتواجد معك بارادتي و بحب و مهما ابتعدت يبقى الود موجود و لا يوجد في العلاقة اي سيطرة.

اذا كان الشخص قريب لا يعني ان تقطع معه صلة الرحم لكن يعني ان تدير العلاقة بحيث لاتتضرر و لا تضر

انت لن تستطيع ان تمضي بعيدا في الحياة بدون تفردك و التعبير عن شخصيتك بحرية

إنظم إلى عائلة أبرك للسلام. توجد أشياء كثيرة غير المقالات - أنقر هنا للتسجيل ستكون تجربة رائعة • أو سجل دخول للتعليق والمشاركة

 

نبذة عن الكاتب: Bader Rania موثق مستثمر متفاعل
Techwoman, peacemaker, passionate about technology, travel, design, creativity, peace and I love life ❤

ما رأيك في الموضوع؟

التعليق والحوار

لا تعليقات حتى الآن

المرأة عندما تكتشف سرها الأكبر

الأنوثة هي السر الأكبر الذي لو عرفته المرأة على حقيقته وإستخدمته بشكل صحيح لن يوجد شيئ يقف عائق في طريقها. رغم ذلك فما تعرفه المرأة عن الأنوثة مشوش وغير مكتمل. إكتشفي سرك وسلاحك الذي طمسوه بأفكارهم وأوهامهم

أنقري هنا لتعرفي المزيد