عندما حرمت الموسيقى ..

و هل كفرت الروح عندما عشقت ما صنعه خالقها … كيف و هي أمر ربي .. و من صنع خالق عظيم ..ألا يتفكر المتفكرون ..أليست صوت العصافير تغريد تغني للطبيعة بكل أنواعها و ألحانها .. أليس للماء خرير و للشجر حفيف أليس الهدير صوت الموج العالي و الأنين صوت الناي و المتألِّم .. و الدمدمة صوت الريح و الغاضب ..و للإنسان صوت تحن له و تطرب الأذان خاصة إن كان صوت من تحب .. أليس للقرآن تجويد …. أليس كل ما في الكون تلحين سواء علا او خفت رق أو صخب ..

ألا ترقص الروح بشكل تلقائي و دون تفكير عندما تسمع لحنا يخاطب أسرارها و أحلامها .او انينها وألامها ..هل هذه الاستجابة التلقائية كافرة بأمر ربها .. أوجب عليها أن توقف تلك الدقات التلقائية و تكتم رقصات عشوائية أبت إلا أن تعبر عن نفسها ..
وما هي النتيجة عندما حرمت الموسيقى .. غلظة قلب و فظاظة .. و هيبة لا قيمة لها في الوجود إلا لزيادة الرعب و الخوف في القلوب و زيادة الأقفال على العقول .. بل هي مؤامرة لقتل الروح و صناعة الوحوش في زمن اللاوعي و انعدام الإنسانية فيه .. او هروب من التحريم الى الفعل غير آبهين بمن قال و حرم مستمتعين معذبي الضمير .. لا بل استمتع دون عذاب الضمير فلا يوجد ما يحرم الموسيقى في ديننا العظيم ..

الموسيقى : روح الكون كله و لغته الخاصة التي لا يعيها إلا من كان له روح متوهجة في أعماقه ..هي حديث الكون الدقيق عن الوجود بتساميه و اتساعه بأحزان من فيه و أفراحه ..رقصاته و موجاته ..
الموسيقى هي الكلمات التي ليست كالكلمات … لا تقتلوا أرواحكم و الله مغنيها ..فقط اختاروا كلماتكم ..
فلم يخلق الله شيئا إلا ليستخدم و قد أحسن من أحسن استخدام ما صنع خالقه .. فقط أحسنوا … فكما سممت العقول بالمعتقدات سممت الموسيقى بكلمات أسقطت التركيز الى ما هو دون مستوى الروح .. فليس ذنب الموسيقى بما سممت به من الدخلاء عليها …
لمن ينكر الموسيقى أقروؤا هذا التحليل للدكتور صلاح الراشد و ما تم مناقشته بالأحاديث الواردة في الصحيحين و تحليلها ربما تصلوا لقناعة ما ..https://twitter.com/albarakhalifa/status/861535583100846080
بالنسبة لا أحتاج دليل طالما ان روحي هي مرشدتي ولم اقتنع يوما من الأيام بحرمتها ..

اسمعوا ها المقطوعة واتركوا ارواحكم ترقص لها ودع روحك تضيف عليها ماشائت هي من كلمات …. كل الحب


عيشها صح
غادة حمد

 

  • هل إستفدت من هذا المقال؟
  • نعم   لا
نبذة عن الكاتب: Ghada Hamad

غادة حمد مدربة مهارات حياتية .. مدربة معتمدة للرابطة الدولية Iappd .. مدرب محترف معتمد .. قانون الجذب والقوة الذاتية .. مهارات حياتية و تحرير الصدمات ..استشارات شخصية

ما رأيك في الموضوع؟

شارك الطاهرة قلوبهم

هيا شاركنا وإنضم إلى أكبر شبكة وعي في الوطن العربي لتلتقي بأصدقاء تسعد الروح بوجودهم.

التعليق والحوار

لا تعليقات حتى الآن
الرابط المصغر لهذا المقال: https://abbrak.com/ksqrtn