...

وجهة نظر

»  وجهة نظر
مدة القراءة: < 1 دقيقة

الشخص الفاسد لماذا يجد الدعم و التعاطف دائما و أينما ذهب؟ ويوجد من يساعده و يدعمه بل و يتعاطف معه من أجل الوصول إلى أهدافه الشخصية ويوصله إلى المناصب العليا حتى ولو كان على حساب من يدعمه.

تكاثر هذا النوع من الناس يؤدي إلى تفشي ظاهرة الفساد في المجتمع، و يصبح للفساد شرعية إستحقاقية في الوجود و المطالبة بحقها ، ومنه تبنى المنظومة الفكرية الإجتماعية الإقتصادية للفساد، يعني الناس تعتمد على الغش و التدليس و الإحتيال و الكذب من أجل أن تقضي مصالحها الشخصية و تصبح السلطة في يدها . الان لست في صدد مناقشة كيف تشكلت شخصية الفاسد، لأنها في الحقيقة تحتاج إلى بحث معمق ومدروس مبني على إستبيانات و إستقراءات. ودراسة حالة.

الان أعطيك بعض المعتقدات التي تدور في ذهن شخصية الفاسد من بينها أن الحياة شطارة و بالتالي في وعيه يتشكل انه من حقه إستغلال الناس للوصول، مدام ليسوا في نفس قدرتي و قوتي و منه الفساد يجعل المرء ينطلق من مطلق قوة و ليس ضعف ومن منطلق وعي بما يريده؟ لذا تجد هذا النوع من الناس هم أ شخاص لا يتعبون و لا يملون و لا يتذمرون أبدا، الإستحقاقية العالية او قانون الإستحقاق هي التي تجعلهم يعرفون كيف شبكة من العلاقات تصنع لهم ذلك القطيع الذي يدعمهم و يساندهم بل و حتى يتعاطف معهم. طاقة ذبذباتهم دائما عالية لغياب الخوف عندهم لأنه لا يوجد ما يخسره، حتى ولو دخل للسجن ينظر إلى نفسه انه غير خاسر .

إنظم إلى عائلة أبرك للسلام. توجد أشياء كثيرة غير المقالات - أنقر هنا للتسجيل ستكون تجربة رائعة • أو سجل دخول للتعليق والمشاركة

ما رأيك في الموضوع؟

التعليق والحوار

لا تعليقات حتى الآن
  • دورات مجانية

  • Weight loss product
  • مقالاتي المفضلة

    • لم يعثر على أي تفضيلات
  • تعلّم الإنجليزية بسرعة

    تعلّم الإنجليزية بسرعة

  • شبكة أبرك للسلام - جميع الحقوق محفوظة
    Developed by WiderSite

    وجهة نظر

    مدة القراءة: < 1 دقيقة

    الشخص الفاسد لماذا يجد الدعم و التعاطف دائما و أينما ذهب؟ ويوجد من يساعده و يدعمه بل و يتعاطف معه من أجل الوصول إلى أهدافه الشخصية ويوصله إلى المناصب العليا حتى ولو كان على حساب من يدعمه.

    تكاثر هذا النوع من الناس يؤدي إلى تفشي ظاهرة الفساد في المجتمع، و يصبح للفساد شرعية إستحقاقية في الوجود و المطالبة بحقها ، ومنه تبنى المنظومة الفكرية الإجتماعية الإقتصادية للفساد، يعني الناس تعتمد على الغش و التدليس و الإحتيال و الكذب من أجل أن تقضي مصالحها الشخصية و تصبح السلطة في يدها . الان لست في صدد مناقشة كيف تشكلت شخصية الفاسد، لأنها في الحقيقة تحتاج إلى بحث معمق ومدروس مبني على إستبيانات و إستقراءات. ودراسة حالة.

    Weight loss product

    الان أعطيك بعض المعتقدات التي تدور في ذهن شخصية الفاسد من بينها أن الحياة شطارة و بالتالي في وعيه يتشكل انه من حقه إستغلال الناس للوصول، مدام ليسوا في نفس قدرتي و قوتي و منه الفساد يجعل المرء ينطلق من مطلق قوة و ليس ضعف ومن منطلق وعي بما يريده؟ لذا تجد هذا النوع من الناس هم أ شخاص لا يتعبون و لا يملون و لا يتذمرون أبدا، الإستحقاقية العالية او قانون الإستحقاق هي التي تجعلهم يعرفون كيف شبكة من العلاقات تصنع لهم ذلك القطيع الذي يدعمهم و يساندهم بل و حتى يتعاطف معهم. طاقة ذبذباتهم دائما عالية لغياب الخوف عندهم لأنه لا يوجد ما يخسره، حتى ولو دخل للسجن ينظر إلى نفسه انه غير خاسر .

    إنظم إلى عائلة أبرك للسلام. توجد أشياء كثيرة غير المقالات - أنقر هنا للتسجيل ستكون تجربة رائعة • أو سجل دخول للتعليق والمشاركة
    رأيك مهم، شارك بفكرة تثري تجربة الآخرين