السلام الداخلي

مدة القراءة: < 1 دقيقة
حفظ(0)

المرأة عندما تكتشف سرها الأكبر

الأنوثة هي السر الأكبر الذي لو عرفته المرأة على حقيقته وإستخدمته بشكل صحيح لن يوجد شيئ يقف عائق في طريقها. رغم ذلك فما تعرفه المرأة عن الأنوثة مشوش وغير مكتمل. إكتشفي سرك وسلاحك الذي طمسوه بأفكارهم وأوهامهم

أنقري هنا لتعرفي المزيد

No account yet? Register

السلام الداخلي كقيمة في الحياة وحقيقية أي تنعكس في معاملاتنا مع ذواتنا أو غيرنا لم تعزز في ثقافتنا العربية وحتى في مناهجنا التعليمية رغم أن أول ما تتفوه به ألستنا لمن نلتقيهم هي السلام عليكم ، بل هي من أكثر الكلمات شيوعا و تداولا لكن ، عندما ننظر إلى الأغلبية الساحقة منا نجدها تعيسة وتعيش الصراع النفسي والجميع قلق و خائف و متوتر.لأن المعنى الفعلي لهذه القيمة غائب تماما في ذ واتنا
يتخرج الإنسان من الجامعة بعد أن يكون قد قضى ما يقارب من ثلاث و عشرين سنة من عمره من أجل أن يخرج للحياة ويواجه مشاكل الحياة فيخرج بشخصية مهزوزة لا تعرف بوضوح ما الهدف من هذه الحياة.
لو اشتغلت على السلام الداخلي في نفسك ستزيد كفاءة الانجاز لديك و ستجد السلاسة والسرعة في الأشياء التي تعمل عليها ، ولن يكون هناك قلق حول رسالتك في الحياة ، لانك ستركز في البحث عن هدف يجعلك متزن طاقيا يعطيك السعادة رغم ما يحدث من حولك يعطيك القوة و الرغبة لتتحرك من فراشك ويكون بمثابة البوصلة لديك هذا هو طريقك التقدم الرقي .
نحن نمر في العملية الإصلاحية لذواتنا إنطلاقا من التحرر الذاتي أي البحث في كل ملفات الماضي ثم محاولة عدم فعل الاشياء بنفس الطريقة التي كنت تفعلها في الماضي لانها لم تصلك إلى ما تريد الوصول إليه
السلام يعني الهدوء والاستقرار و البهجة رغم وضعك المادي و الصحي و الإجتماعي.

إنظم إلى عائلة أبرك للسلام. توجد أشياء كثيرة غير المقالات - أنقر هنا للتسجيل ستكون تجربة رائعة • أو سجل دخول للتعليق والمشاركة
نبذة عن الكاتب: Hafida Hodbi موثق متفاعل سفير
سفيرة المحبة والسلام أحب أن أتعلم و أعلم

ما رأيك في الموضوع؟

التعليق والحوار

@peepso_user_7792(Abbrak User)
ممتنه لكلماتك الساحره
25 يناير, 2019 12:02 م