النتيجة النهائية

الجاذبية والسحر تكتنف وتغلف كل عمل يتم بسرية وغموض..الناس تحب وتنجذب لما يثير دهشتها وإستغرابها وتتفاعل مع ما هو هائل وعظيم وكل ما يشير إلى العبقرية والذكاء
لذا عزيزي القاريء لا تحاول إظهار مدى الشقاءالذي عانيته…لا تحاول إظهار مدى الوقت الذي قضيته أو سهرته …لا تحاول وصف مدى التعب الذي شعرت به وانت تكد وتكدح..لا تتناول كل معالم التعلم وكمية الأخطاء التي واجهتها والمصاعب التي وقعت فيها وعانيت منها وقاسيتها ثم تجاوزتها ومدي الآلام والاوجاع الذي شعرت بها وانت تقضي ساعات طويلة في إنجاز المهام والأعمال التي أعلنت عنها كمنتج نهائي..
وتكرار ذكر كل مرات الفشل الذريع الذي أصبت به وانت تحاول وتتمرن.. وسرد كل الإهانات والسخرية والإحباط الذي تلقيته من الذين لم يثقوا بك او يؤمنوا بك او يصدقوك وكل ما صادفك في خطواتك ومساعيك.. قاوم اي شيء يغريك بإخبار وإعلان كل ذلك على الملأ ..قاوم لهفتك لجعل الناس تكتشف ما كنت تفعله طوال تلك الأيام والليالي …
دعني اخبرك ان تجاهل ذلك يجعل كل عمل رائع يحظى بالنجاح والعظمة…فمن المؤكد انه إذا اظهرت ما يحدث وراء الكواليس من تجهيزات ومحاولات لن يعود عليك بالفائدة المرجوة لأنك اذ فعلت ذلك ستحصل على شعور التعاطف والشفقة بدلاً من شعور الإعجاب والإندهاش الذي تتمناه وترغب به..تخيل انك ذاهب لحضور مسرحية عظيمة وشاهدت الممثلين وراء الكواليس يتدربون ويعيدون ويكررون المشاهد ومدي التوتر والتعب الذي يعانونه وكمية الاخطاء التي يقعون فيها قبل ان ترى المسرحية متكاملة عند عرضها عند ذلك… ستفقد المسرحية بريقها وتأثيرها وروعتها في نظرك ولن تصاب لا بالإندهاش ولا بالانبهار ولابالاعجاب بل سيفقد العمل البريق والتأثير ويؤدي إلى التقليل من هيبة المسرحية وسحرها وانعدام لهفتك وإقبالك على التمتع بروعة الأداء والتشويق …لاشك انك لا تريد ذلك وأبعد مما تتمناه لذا لا داعي لعرض التفاصيل الدقيقة والشاقة يكفي أن تظهر النتيجة النهائية والمكتملة ..فهي الأكثر أهمية وإثارة..
إعرض عملك في صورته الرائعة بدون أن تشوبه أي شائبة وحاول عدم ذكر التفاصيل الغير مريحة يمكنك فقط في حال ممارستك للتعليم او التدريب او الاستشارة ان توضح مدى الجهد المطلوب وما يحتاجه هذا العمل من كد وتعب
كذلك يمكنك البوح بكل شيء بعد مرور زمن طويل على ذلك العمل
أما غير ذلك ..ركز في إظهار عملك في أبهى حلة وأجمل صورة ودع الناس ترى مدى مهارتك وبراعتك واترك ما تفعله يسحر ويداعب خيالهم.



أحصل على ١٠٠ نقطة عن كل صديق يسجل بإستخدام الرابط التالي
https://abbrak.com/?mref=


نبذة عن الكاتب: Amaal Ali متفاعل كاتب
لايف كوتش بالمركز الكندي بالقاهرة، كاتبة وباحثة فى تطوير السلوك ، باحثة فى المجال الطبي
الرابط المصغر لهذا المقال: https://abbrak.com/lrqdjy

4 رد على “النتيجة النهائية”

اترك تعليقاً