تهذيب النفس

»  تهذيب النفس
شكرا لزيارتك! المحتوى متوفر بعد تسجيل الدخول
تسجيل جديد
مدة القراءة: 2 دقائق

النفس تحتاج إلى تهذيب حتى تصبح مطمئنة

أنتم أيها البشر عبارة عن قلب و نفس و جسد

Weight loss product

قلبك يؤثر على نفسك و نفسك تؤثر على جسدك و ردود فعله

الرسل جاؤوا بهدف تطهير القلوب لكي تتهذب النفوس و تستقيم الأجساد و الأعمال حتى نعيش في أرض صالحة تحيي الناس و الكائنات

و لكي تتطهر قلوب البشر كان يقول الرسل لناس "أعبدوا الله" عبادة الله هي الوسيلة لكي تزيل من قلبك ما تعلق به و ما أفسده و حجب عنه النور

كلما تعمق البشر في عبادتهم لربهم بحيث تختفي سيطرة الناس و الأحداث على هذه العبادة كلما زادت النفس تقوى (أي أعانتك على رؤية المنفعة و حماية جسدك و حياتك من الضر) و زادت النفس اتساعا حتى تتمكن من رؤية طرق الإصلاح و طرق إدراك اليسر و العلم و النصر و النجاة و الغنى في حياتك الدنيوية

هذه هي طريقتي في تهذيب النفس و هذا ما يجعلني قادرا على مواكبة تقلبات الحياة الدنيا بشكل يزيد النفع و الإصلاح في هذه الأرض

و أنتم كذلك مثلي لكم قلب و نفس و جسد ... كلما تطهرتم بالعبادة و لم تنسيكم تقلبات الحياة الدنيا هذه العبادة كلما أدركتم البصيرة و تمكنتم من عيش حياة سليمة جدا لا يزعجكم فيها أحد و لا يتسلط فيها عليكم أحد و إن تسلطوا فلن يضروكم شيئا

رحلة الحياة هدفها الكبير أن تصل لنفس المطمئنة ... لهذا قال الله "يا أيتها النفس المطمئنة ارجعي إلى ربك راضية مرضية فادخلي في عبادي و أدخلي جنتي"

موضوع بسيط جدا و لكن نتائجه مجربة و تؤتي ثمارا إجابية دائما و أبدا و مهما اختلفت ظروف العباد

  • Weight loss product
  • مقالاتي المفضلة

    • لم يعثر على أي تفضيلات
  • تعلّم الإنجليزية بسرعة

    تعلّم الإنجليزية بسرعة

  • شبكة أبرك للسلام - جميع الحقوق محفوظة
    Developed by WiderSite

    تهذيب النفس

    مدة القراءة: 2 دقائق

    النفس تحتاج إلى تهذيب حتى تصبح مطمئنة

    أنتم أيها البشر عبارة عن قلب و نفس و جسد

    قلبك يؤثر على نفسك و نفسك تؤثر على جسدك و ردود فعله

    الرسل جاؤوا بهدف تطهير القلوب لكي تتهذب النفوس و تستقيم الأجساد و الأعمال حتى نعيش في أرض صالحة تحيي الناس و الكائنات

    و لكي تتطهر قلوب البشر كان يقول الرسل لناس "أعبدوا الله" عبادة الله هي الوسيلة لكي تزيل من قلبك ما تعلق به و ما أفسده و حجب عنه النور

    كلما تعمق البشر في عبادتهم لربهم بحيث تختفي سيطرة الناس و الأحداث على هذه العبادة كلما زادت النفس تقوى (أي أعانتك على رؤية المنفعة و حماية جسدك و حياتك من الضر) و زادت النفس اتساعا حتى تتمكن من رؤية طرق الإصلاح و طرق إدراك اليسر و العلم و النصر و النجاة و الغنى في حياتك الدنيوية

    هذه هي طريقتي في تهذيب النفس و هذا ما يجعلني قادرا على مواكبة تقلبات الحياة الدنيا بشكل يزيد النفع و الإصلاح في هذه الأرض

    و أنتم كذلك مثلي لكم قلب و نفس و جسد ... كلما تطهرتم بالعبادة و لم تنسيكم تقلبات الحياة الدنيا هذه العبادة كلما أدركتم البصيرة و تمكنتم من عيش حياة سليمة جدا لا يزعجكم فيها أحد و لا يتسلط فيها عليكم أحد و إن تسلطوا فلن يضروكم شيئا

    رحلة الحياة هدفها الكبير أن تصل لنفس المطمئنة ... لهذا قال الله "يا أيتها النفس المطمئنة ارجعي إلى ربك راضية مرضية فادخلي في عبادي و أدخلي جنتي"

    موضوع بسيط جدا و لكن نتائجه مجربة و تؤتي ثمارا إجابية دائما و أبدا و مهما اختلفت ظروف العباد

    رأيك مهم، شارك بفكرة تثري تجربة الآخرين