طريقي نحو السعادة 

منذ فترة وأنا أبحث في نفسي وكل ما هو حولي عن أسباب السعادة، نحن نعلم أن السعادة تنبع من داخلنا وتتعلق مباشرة بقناعاتنا وأفكارنا، وقفت مع نفسي ووضعت خطوات يجب أن احققها لأضع نفسي في طريقي إلى السعادة.

خطتي بسيطة أشاركها معكم أصدقائي وأقدر تعليقاتكم وخواطركم.

 

  • رفع التقدير الذاتي: تحديد القيم وتطبيقها، تحديد واحترام الصورة الذاتية، الاقتناع بالنفس والرضى عنها
  • السلام الداخلي: كل ما نحتاجه نحصل عليه من الله، لا يوجد شيء أو شخص يستحق أن نشعر بالحرمان، كل من يحاول أذيتنا نمنعه ونتركه بسلام، لكل إنسان الحق أن يعيش كما يريد طالما لا يمنعنا من العيش
  • مواجهة المخاوف والآلام الدفينة: الخوف من خسارة العلاقات، ألم فقدان الأهل والشعور بالوحدة، الوضوح مع الآخرين ورسم الحدود
  • فك الارتباطات: ارتباط الشخصية/ الإيجو، ارتباط المشاعر/تخلص من الآلام، ارتباط الأهداف والمستقبل
  • الحب غير المشروط: الأخوة في الإنسانية، لا يفرق عرق، لون أو جنس، نقدم لكل إنسان الحب واللطف والعطاء دون انتظار مقابل، نقدم بما يتناسب مع قيمنا وليس بناء على ما نحصل عليه
  • الوفرة: يجب أن نقدم لكي نأخذ، يجب أن نقبل العطاء دون تعلق، يجب أن نقبل الأخذ دون تعالي، لا يستمر الأخذ دون مقابل، لا يستمر العطاء دون أخذ

حقيقة منذ وضعت هذه الخطة بدأت أشعر بالسعادة حتى مع أني في الخطوات الأولى أشعر أني وصلت هناك في أخر الطريق، السعادة تملأ قلبي من الأن، سعيد بوجودي معكم أصدقائي

 

  • هل إستفدت من هذا المقال؟
  • نعم   لا
نبذة عن الكاتب: Amer malas

اقدر السلام والحرية والإبداء، غايتي في الحياة هو صناعة قيمة مضافة لتحسين حياة الناس.

ما رأيك في الموضوع؟

شارك الطاهرة قلوبهم

هيا شاركنا وإنضم إلى أكبر شبكة وعي في الوطن العربي لتلتقي بأصدقاء تسعد الروح بوجودهم.

التعليق والحوار

لا تعليقات حتى الآن
الرابط المصغر لهذا المقال: https://abbrak.com/L4Gaz