قارن نفسك بنفسك – شبكة أبرك للسلام

قارن نفسك بنفسك

عندما يخسر الإنسان حينها فقط يتعلم أنه يوجد ما لا يستطيع أن يفعله البرمجة الخاطئة التي أشبعت بها عقول الناس من خلال دورات التنمية البشرية أنه لا يوجد مستحيل فكنت أنا من بينهم فدخلت في حرب مع المستحيل دون أن أدري.
في حين أن الذي يصنع واقعك أفعال تفعلها أنت قد تبدو لك بدون معنى و بسيطة لكن مع مرور الوقت تنقلك إلى المكان المناسب الخاص بك .و في الوقت المناسب أيضاً
، مبدأ ما كان ممكنا لغيرك فهو ممكن لك جعلنا نأخذ أحلام غيرنا فضاعت منا حياتنا دون أن ندري لا تطارد أحلام الأ خرين لان النتيجة معروفة من البداية ، الأغلبية طاردت الحلم الأمريكي وهو أن معيار النجاح العالمي أن تكون مشهور و غني.
الدخول في الوعي هنا هو الذي يجعلك تعرف مواردك ومصادرك، تعرف ما تقدر عليه. طور نفسك بنفسك
إحدى القوانين التي ترقى بك في سلم التغيير و تجعلك في سلام و تناغم مع ذاتك هي قارن نفسك بنفسك فقط ،كيف كنت العام الماضي و كيف أنت الان ،ستجد أن هناك الكثير من المستجدات موجودة في حياتك فعلاً.
لا أحد يشترك معك في نفس المصير ولا أحد ظروفه تشبه ظروفك، مارس عاداتك أنت فقط ، كن أنت فقط، لا تحمل نفسك فوق طاقتها و تضعها في مقارنة دائمة مع الاخرين.



أحصل على ١٠٠ نقطة عن كل صديق يسجل بإستخدام الرابط التالي
https://abbrak.com/?mref=


نبذة عن الكاتب: حفيظة حدبي مستثمر متفاعل سفير
أحب أن أتعلم و أعلم

دورة الوعي الأول - تختصر عليك المسافة

عندما تعرف تختلف الصورة وتبدو الأشياء أسهل

دورة الوعي الأول صممت لتأخذ بيدك وتفتح لك أبواب الحل عن طريق فهم أعمق للحياة. ستتعلم كل قوانين الحياة التي تساعدك على التخلص من مشاكلك وبدء أسلوب حياة جديد أكثر نجاحا وتغذية للروح. ثم ستتعلم كيف تسيطر على نفسك وأفكارك ومشاعرك وهذا هو جوهر الوعي. حينها ستختلف الصورة.

نعم، أريد أن أفهم الحياة
الرابط المصغر لهذا المقال: https://abbrak.com/jggiju

2 رد على “قارن نفسك بنفسك”

اترك تعليقاً