قيمة العمل في الثقافة العربية

مدة القراءة: 2 دقائق
حفظ(0)

المرأة عندما تكتشف سرها الأكبر

الأنوثة هي السر الأكبر الذي لو عرفته المرأة على حقيقته وإستخدمته بشكل صحيح لن يوجد شيئ يقف عائق في طريقها. رغم ذلك فما تعرفه المرأة عن الأنوثة مشوش وغير مكتمل. إكتشفي سرك وسلاحك الذي طمسوه بأفكارهم وأوهامهم

أنقري هنا لتعرفي المزيد

No account yet? Register

عندما خلق الله الدنيا جعل العمل هو القيمة الكبرى التي تحرك المجتمعات الإنسانية وتوعد أنه هو من سيجزي العامل بكرمه، لكن العقلية العربية كعادتها لم تدرك هذا المعنى فإتجهت إلى تملق الخالق عن طريق العبادات. هي عقلية البدوي الرابض عند الديوان الملكي، يتقرب إلى السلطان بالمديح والقصائد والتغني بأمجاد القائد لعله ينال الرضى وتلقى عليه بعض الدراهم من نافذة القصر المهيب.
عقدة الإستجداء رافقت العرب حتى صارت ثقافة عامة في التعامل مع الله، فإرتفعت قيمة العبادات وهوت قيمة العمل إلى الحضيض. أبدع العرب في الرهبنة وتمثيل دور المستضعفين وتركوا العمل وإحتقروا العمال وأضاعوا إتقان الصنعة.
بينما الواقع الحقيقي والميزان الأقسط لعطاء الله وتيسيره هو ميزان العمل. العمل بجد ونشاط وإتقان. أعلم تماما الآن سيأتي من يستشهد ببعض الأحاديث والآيات والروايات التاريخية، لكن هذا مجرد وهم يعيش في العقلية العربية، ذلك أن الواقع مختلف تماما.
لم يدرك العربي أنه عندما يعمل فإنه يعمل مع الله مباشرة. يعتقد أنه يعمل للحكومة أو لصاحب الشركة، بينما في الحقيقة العمل هو لله خالصا. كل الأعمال لله، كل الوظائف لله، كل المناصب من عند الله. عندما يتوجه الموظف إلى مقر عمله فإنه يتعامل مع الله مباشرة، ولأنه لم يدرك هذة الحقيقة فهو يقدم أسوأ ما لديه لله. هو ينفق من أسوأ جهد لله ولذلك المردود يكون على قدر الجهد المبذول.
تأكد بأنك عندما تتوجه إلى عملك أنك تعمل عند الله مباشرة لا الحكومة ولا الشركة. عندما تدرك هذا فلن تخاف من ضياع الوظيفة ولن يحزنك عدم تقدير الآخرين لقيمة عملك ولن تقرن إتقان العمل بمقدار الأجر الذي تحصل عليه.
هذا إله عظيم لكن الناس لا يعلمون.
من المحزن أن لا يعرف الناس قدر الله فينتظرون المردود من البشر المستضعفين. الذين يعملون عن الله، لا خوف عليهم ولا هم يحزنون.
أين تعمل أنت؟

———– الفكرة الأساسية ———–
العمل لله وليس للناس. هو يقدر جودة العمل ويجزي به

إنظم إلى عائلة أبرك للسلام. توجد أشياء كثيرة غير المقالات - أنقر هنا للتسجيل ستكون تجربة رائعة • أو سجل دخول للتعليق والمشاركة
نبذة عن الكاتب: عارف الدوسري المدير
مؤسس شبكة أبرك للسلام وكاتب ومفكر عربي مهتم بعلوم تطوير الذات وتنمية المجتمع

ما رأيك في الموضوع؟

التعليق والحوار

لا تعليقات حتى الآن