من فرحه قريب لا يشيب …

من هم يفرحون بكل جميل في حياتهم حتى لو كان صغير .. ابتسامة طفل ..لحضة صدق مع الله … فنجان قهوة مع صديق … ضحكة من القلب .. فستان جميل … اولائك البسيطون .. ترى ارواحهم حبلى بالمحبة .. بالجمال .. فهم لا يضعون شروط كثيرة للبهجة .. يسهلون هذا العمر على صعوبته .. يخبروك ان الشمس تشرق كل يوم .. وتفتح عينيك دهشة كانك تسمعها لاول مرة ..
هم يرون مكامن الخير في كل شئ .. يوقنون ان لله تدابير ربما لانفهمها … يمشون في هذا العمر بقلوب مسلمة لله .. حسنة الضن بقدرته وجماله ولطفه … عيونهمم لامعة … ارواحهم حيه .. فهم بارعون بنفض غبار الالم والخوف عنها … لا ينتظرون منك ردات فعل ليرضوا عن انفسهم .. فهم راضون بالفطرة .. موجهين لك دعوة مفتوحة غير مشروطة بان تلحق بموكب سلامهم وجمالهم …
تشعر بقربهم بان الحياة عادت تدب فيك … وان ما تراه كارثي هو ليس كذلك حقا .. يعلموك ان تخرج لسانك ساخرا من هذه الحياه عندما تحبك شباكها حولك … فلا تاخذها على محمل الجد كثيرا ..
هؤلاء لا يمر عليهم قطار العمر على عجل .. انه يتهادى على مهله معهم .. ليخبرهم ان الحياه بحاجة الى من هم مثلهم … اطيلوا البقاء ولا تذهبوا سريعا… فهذه الارض بحاجة لكم ..
تحيه لهم … لطيب قلوبهم وجمال ارواحهم … من يزرعون الامل في اشد لياليك كحلا .. يهدوك بسمة وسط دمعك ربما .. احبكم .. فانتم زاد الحياة ..
سرى البدري
ايلول ٢٠١٧

  • هل إستفدت من هذا المقال؟
  • نعم   لا
نبذة عن الكاتب: Sura Al-Badri

ما رأيك في الموضوع؟

شارك الطاهرة قلوبهم

هيا شاركنا وإنضم إلى أكبر شبكة وعي في الوطن العربي لتلتقي بأصدقاء تسعد الروح بوجودهم.

التعليق والحوار

Basma Ahmed

دمتي رائعه🌺🌺

September 15, 2017 10:57 pm
فاطمه سعيد

حبيت شكرا ..

September 17, 2017 9:09 am
Sura Al-Badri

شكرا لمرورك عزيزتي فاطمة

September 17, 2017 9:13 am
نادين الأحمد

مقال جميل أشعرني بالبهجة شكرا Sura Al-Badri

September 20, 2017 5:31 am
الرابط المصغر لهذا المقال: https://abbrak.com/sikcoe