إلى حد الآن لا أعرف ما يقوم به من يطلقون على أنفسهم وصف «مثقفين» وهل هم فعلا مثقفين أم أنها القاب تعطى لكل من قرأ عشرة كتب أو كتب قصيدة؟ من آثارهم تعرفهم ولسنا بحاجة للكثير من البحث لنعرف أنهم ليسوا أكثر من مجموعة من الفاشلين الذين يجيدون اللغة العربية ربما أو يعرفون شيئا من الكلام الإنشائي الذي يقال في المحافل الأدبية من نوع «بوتقة، وإنصهار، ورحم» وما إلى ذلك من كلمات ممجوجة لا نراها في واقعهم ولا في حياتهم اليومية. يتهمون رجال الدين بالغباء أحيانا وبالسذاجة أو التشدد والتخلف أو الرجعية، لكننا لم نجد أثرا للمثقفين المزعومين. أين إختفوا؟ كيف هي حياتهم؟ لماذا تركوا . . . إقرأ المزيد

يعيش الرجل في العالم العربي حياة بائسة في الغالب ويفشل في إدراك المعنى الحقيقي للحياة. فالرجل يعاني من أمراض نفسية وعقد إجتماعية واضحة تظهر على شكل سلوك متطرف مع أفراد أسرته، فيخسرهم ويخسرونه. يريد أن يتحكم ويريد أن يسيطر ولا أحد يعلم لماذ؟ لماذا يريد الرجل العربي السيطرة على المحيطين به، هذا غير مفهوم. مفاهيم المجتمع حول دور الرجل في البيت مخزية، فثقافتنا العربية في مجملها تتوقع من الرجل أن يعمل ككلب حراسة، أو مستبد، أو سلطان في مملكة مكونة من شعب لا حول له ولا قوة. الرجل من جانبه يصدق الكلام المتداول وينفذ وكأنه لا عقل له. لأن أصحابه يتعاملون برعونة مع عائلاتهم ينفذ . . . إقرأ المزيد

تشعر بالضعف والوهن. تشعر وكأن هناك من يسحبك نحو القاع. كلما حاولت الإنتفاض من أجل نفسك وتحرير روحك من قبضة جلادها الخفي، تجد أنك بردت فجأة وتبلد إحساسك وتوقفت عن المحاولة. دائما هناك حديث داخلي يدور في رأسك. حديث غير مفهوم وغير واضح المعالم لكنه يقول لك « إنتبه – أنت على وشك القيام بشيء خاطىء في حق أحدهم، تراجع، تراجع، تراجع » الصوت الذي في رأسك لا يقول لك ولكنه يضغط على أكتافك لتجثو على ركبتيك في يأس. ربما تحاول أن تفهم فتبدأ بتحليل كل الأحداث والمواقف لكنك لا تصل إلى شيء. فكل شيء يبدو طبيعي جدا. كل شيء يبدو منطقي وفي محله. تصاب بالإحباط الشديد وتتسرب . . . إقرأ المزيد

تمر علينا بعض المواقف فنضطر لأن نتوقف لبعض الوقت عن أحلامنا وطموحاتنا والقيام بأعمالنا، لناسعد أحدهم. هذا الشخص قد يكون أحد الأقارب، أو شركاء الحياة أو صديق عزيز. نتوقف لننقذهم من الخطر، نساعدهم بكل قوة وعزم، نتنازل عن راحتنا وعن جزء من أعمالنا الضرورية لأجل مساعدتهم، وهذا جيد. من الجميل أن نؤازر بعضنا بعضا وأن يدعم كل منا الآخر، لكن المشكلة ليست هنا وإنما في تحول هذا إلى سبب منطقي للتسويف والتنازل عن الحياة وعن الأهداف والطموحات. نقوم بهذا كل يوم بلا توقف إلى أن ينقضي العمر. فدائما هناك من يحتاج مساعدتنا أو يحتاج أن نتوقف قليلا لنساعده على تخطي مصاعب الحياة. الغريب في الأمر . . . إقرأ المزيد

إذا أردت أن تعرف المرأة، إقترب منها وإسمح لها أن تتحدث عن نفسها وستكتشف أنها أكثر من مجرد متعة جنسية أو تابعة للرجل. إقترب منها بلا طمع أو توقعات مسبقة. إمنحها حق التعبير عن ذاتها بلا خوف من ردة فعلك وإنفعالك وأحكامك ونزواتك. إستمع إلى معاناتها، همومها، رغباتها المكبوتة. إسمعها وهي تتحدث عن شعورها بالوحدة، بالقلق، بالتوتر. إكتشف الجانب الإنساني فيها، إبحث عن المواطن الغيور على وطنه. دعها تتحدث عن طفولتها، عن أحلامها، عن تصورها للحياة. إصنع صداقات معها، صداقات مع عدد كبير من النساء وإمنحهن الفرصة للحديث عن أنفسهن. هكذا أنت تمنح نفسك فرصة لإكتشاف جانب آخر من شخصية الكائن الأقرب إليك من نفسك. . . . إقرأ المزيد

  عندما يصاب الإنسان بمرض أو توعك صحي أو ألم في أحد أجزاء جسمه فإنه يعمد إلى البحث عن دواء يخفف عنه الأعراض يزيل الألم بالمرة. نظرتنا للألم أو المرض وكأنه بلاء بينما في الواقع هو نعمة من رب العالمين. لا تتسرع كثيرا. إترك عنك كلام مثل « في ميزان حسناتك » و « أجر وعافية » و « إبتلاء لترتفع درجاتك في الجنة » لا يوجد شيء من هذا القبيل. المرض ليس إلا آلية دقيقة ومحايدة القصد منها تنبيهك إلى شيء مهم جدا وهو إما وجود خلل في حياتك أو أنك بدأت تقوم بالشيء الصحيح. أكثر الواعين الآن يدركون جيدا أن المرض يعني وجود . . . إقرأ المزيد

ساعة تشير إلى إنقضاء خمس دقائق

تسجيلات صوتية تستمر لمدة خمس دقائق تتناول المواضيع التي تهم المجتمع يقدمها لكم عارف الدوسري. إحتفظ بهذة الصفحة في المفضلة لتتمكن من العودة إليها بسرعة. سيتم عرض التسجيلات نزولا من الأحدث إلى الأقدم. التسجيل الأحدث سيكون في الأعلى يليه الأقدم فالأقدم.   Loading . . . إقرأ المزيد

صورة رجل ومرأة واقفان

بالنظر إلى حال الناس وتعريفاتهم للصواب والخطأ، تشعر وأن هناك خلل في الخلق. السلوك البشري خصوصا بالنسبة للمتدينين منهم يوحي بأن هناك خلل في الخلق تداركه الله فيما بعد عن طريق الأديان. هناك إعتراض واضح على شكل المرأة خصوصا. تحولت إلى عورة في نظر الرجال فكل شيء فيها خطأ في أعين البعض. وجهها، صوتها، إنحاناءات جسدها، إبتسامتها، مشيتها، وظيفتها في الحياة قد تم تحريمها وتجريمها وبالتالي تغطيتها والتعتيم عليها وإعتبارها فتنة وعورة يجب سترها وإخفائها عن الأنظار. هذا يعني أن الله قد خلق كائنا غير صالح للحياة. ما هذا المخلوق الذي له جسد لكن عليه أن يخفيه، وصوت يجب أن يكتمه، ووظيفة في الحياة تؤدي إلى . . . إقرأ المزيد

سألت على صفحة الفيسبوك، من الذي سرق صواع الملك؟ النتيجة كانت رهيبة. معظم الأصدقاء قالوا أن صواع الملك لم يسرق. السؤال مبني على قصة النبي يوسف وأخيه بنيامين، وبما أنها قصة معروفة لنا جميعا كان الجواب سهلا على الجميع تقريبا. لكن يا ترى كم عدد الأشخاص الذين إعتقدوا أن بنيامين قد سرق الصواع في وقت الحادثة نفسها؟ الكثيرين طبعا. منهم إخوة يوسف، والحراس، والناس في السوق وكل من سمع بالحادثة وكل من عرف قصة بنيامين وبقاءه عبدا عند يوسف. ماذا تعلمنا من هذة الحادثة؟ ١- لا تأخذ الأمور على ظاهرها ٢- أن تواجد شخص ما في وقت ومكان الحدث لا يجعله أعلم منك ٣- أن . . . إقرأ المزيد