يوم الرجل العالمي 8-3-2017

مدة القراءة: 2 دقائق
حفظ(0)

No account yet? Register

لطالما كانت المرأة النبراس المضيء في عتمة الظلام التي تطغى على قلوب الرجال .. و المنارة التي يبحثون عنها ..و في الوقت نفسه يخشون ضوئها الممتد الذي يراه الأعمى قبل البصير . الذي و إن سقطت تلك المنارة لن تسقط هي وإن خفت ضوئها فلن يفنى أبداً ما دامت في الأرض حياه .
..
نعم إنها المرأة … الأرض التي يقف عليها كل من يريد أن يرى النور و الحب و الإزدهار .. تلك الأرض الخصبة التي تنتج من حسنها أجمل الثمر .. و التي إن قحلت حولت ساكنيها الى أشباح بهيئة البشر ..

هذا اليوم ليس للمرأة أبدا .. بل لك عزيزي الرجل و بامتياز أنت القابع في ظلام نفسك باحثاً عن نور يضيء العتمة فيك و لا تريد أن تراه نور ..فمن لايرى النور نورا يكفية الظل ليستنير به و لن يستنير ..

عندما تغلق الأبواب، خذ إستشارة

الإستشارة هي الحل عندما تجرب كل شيء. كل إنسان يحتاج للإستشارة في جانب من جوانب حياته. قد تكون خبيرا في مجال لكن لن تكون خبيرا في كل المجالات. الإستشارة تعني أنك تتحمل مسؤلية إصلاح الخلل. هذا شيء إيجابي.

أنقر هنا لتعرف المزيد

هذا اليوم يخاطب كل رجل قلل من شأن نفسه وجعل من المرأة نداً له يحاربها بالأنظمة و التشريعات والسنن التي طغى عليها الكهنوت حتى يحد من تقدمها على اعتبار أنها منافس قد يلغي وجوده و ليس شريكاً يقدر .. شريك بالحياة و الروح والسكن والأولاد .
يخاطب كل أب ظلم ابنته ومنعها إرثها وحقها بالتعليم
يخاطب كل زوج عاش نظام السيد والجارية في بيته و ظلم واستبد باسم الذكورة والدين
يخاطب كل أخ استخدم سلطة لا يملكها لظلم أخواته والتحكم بمصائرهن وقراراتهن
يخاطب كل مستغل استبد بجاهه وسلطته امرأة كسرها المجتمع لتحقق مآرب حيوانية لا ترقى لحدود البشرية في شيء
يخاطب المجتمع الذي لن يتطور طالما المرأة فيه لا مكان لها فيه يحترم
يخاطب العقول التي تسيء بما فيها للمرأة
يخاطب الشرائع التي دار حولها بشر غير مكتملين البشرية فجعلوها مصدر الإغواء و نقض الوضوء وأكثر أهل النار وهم ورائها ومعها وأصحاب الولاية عليها ..
يخاطب كل من يريد أن تكتمل بشريته في احترام بشرية المرأة و رفع الوصاية عنها في كل مراحل عمرها
يخاطب الأنظمة والتشريعات التي جعلت من الرجل الوصي الأول والاخير عن المرأة و ضيعت حقوقها و كرامتها عندما قررت ان تنفصل عن زوج لا يقدرها و لا يحترم انسانيتها ..
نعم إنه لك عزيزي الرجل فوراء كل امرأة مكسورة .. مستعبدة ..باعت نفسها ..فقدت كرامتها ..فاشلة في بيتها ..في جهنم .مريضة وفقدت جمالها و عاجزة مع نفسها و مع اولادها .متسولة الحب و المال والاهتمام … رجل بل و رجال كانوا السبب في ما هي فيه مستخدمين كل أنواع القوى المتاحة لهم .. و حرموها أن تكون هي إمرأة واعية و حرة طموحة و متألقة .
وراء كل إمرأة واعية ناجحة رجل محب عرف قدر نفسه فعرف قدر المرأة …
راجع حساباتك ايها الرجل وانظر أي نوع من النساء تريده أن يملأ حياتك إن أردت ان تعيش الحياة حياه …

غادة حمد
عيشها صح

إنظم إلى عائلة أبرك للسلام. توجد أشياء كثيرة غير المقالات - أنقر هنا للتسجيل ستكون تجربة رائعة • أو سجل دخول للتعليق والمشاركة

نبذة عن الكاتب: (المتألقة )Ghada Hamad موثق متفاعل سفير يملك عمل خاص
غادة حمد مدربة مهارات حياتية .. مدربة معتمدة للرابطة الدولية Iappd .. مدرب محترف معتمد .. قانون الجذب والقوة الذاتية .. مهارات حياتية و تحرير الصدمات ..استشارات شخصية

ما رأيك في الموضوع؟

التعليق والحوار

لا تعليقات حتى الآن

الكتاب الذي ستتجاوز به الأزمة

كتاب التناغم مع المال هو الكتاب الوحيد الذي يشرح لك كيف تتعامل مع المال ومع الأزمات المالية بشكل مبسط يمكنك تطبيقه منذ اليوم الأول. ستعرف الكثير عن المال وكيف تتعامل معه وستعرف الكثير عن نفسك في وجود المال. الكتاب مبسط جدا بحيث يأخذ بيدك خطوة بخطة نحو الحرية المالية والتعامل مع الأزمات. ستصبح مستعدا لكل الأزمات وستخرج من أي أزمة مالية منتصرا وستتمكن من تكوين نظام جيد لصناعة المال في جميع الظروف.

أنقر هنا لتعرف المزيد